• تنبيه :: التسجيل باللغة العربية ويمنع غير ذلك .
    تم ايقاف التسجيل حتى اشعار آخر .
    قريباً
    قريباً

الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.

ملاك الويب

::شركات معتمدة::
الآعضاء
إنضم
2017 - 6 - 30
المشاركات
4,000
الإعجابات
6
النقاط
37
غير متصل
#1
قصص الاطفال مهمة لانها تنمى شخصية الطفل وتساعد فى تطوير معارفة فى هذا السن الصغير ، لذلك من المهم قراءة قصص الاطفال لاطفالنا بشكل يومى ، ونقدم لكم اليوم احدى اجمل قصص الاطفال والتى تعلم الاطفال الصبر عند الشدائد وهى قصة مريم ومواجهة الشدائد .

كانت مريم فتاة صغيرة، وكانت تشعر بالانزعاج من كل شيء ، فكان لديها موقف سلبي تجاه الحياة والاخرين ، وفي مرة من المرات ، وعندما شعرت أن الحياة كانت لا تطاق، سألت والدها ما يجب عليها القيام به ، أخبرها حتي وأن كانت قادرة على إدارة وحل مشكلة واحدة، ستأتي واحدة أخرى سرعان ما تتبعها .

واساها والدها وأخذها إلى المطبخ ، وطلب الوالد من مريم الفتاة الصغيرة ان تأخذ ثمرة بطاطس وبيضة وملعقتين من أوراق الشاي ، وكانت مريم متفاجئة، وطلبت من والدها ان يوضح قائلة "ابي ، هل تريد مني ان اقوم بطهي الطعام ؟" ، فأجابها مبتسما "لا ياصغيرتي " ، ثم احضر الاب ثلاث اواني وسكب كوب من الماء في كل أناء ، ووضعهم الثلاثة على الموقد ،وعندما بدأ الماء في الغليان، اسقط الاب البطاطس في الوعاء، والبيض في الوعاء الثاني وأوراق الشاي في الوعاء الثالث .
You do not have permission to view link سجل دخولك أو قم بالتسجيل الآن.


كانت مريم الفتاة الصغيرة لا تفهم اي شئ ، واخذت تقول لوالدها " يا أبي لماذا تفعل كل هذه الأشياء" ، وسألته مريم وهي منزعجة حقا من والدها ، وهنا اجابها والدها " لا تقلقي يا بنيتي ليس علينا سوى الانتظار خمس عشرة دقيقة فقط "، تمكنت الابنة من الصبر والانتظار لحوالي 15 دقيقة ، وبعدها قام والدها بإزالة البطاطس من الوعاء ووضعه في طبق من ذهب، وفعل الشيء نفسه مع البيض ، وقام بتصفية مغلي الشاي باستخدام كأس .


وضع الاب الطبقين والكأس امام ابنتيه مريم ، واخذ يسألها "ماذا ترين الان" ، ردت عليه الفتاة الصغيرة قائلة "البطاطس والبيض وكوب من الشاي"، فقال لها والدها "لا أنتي مخطئة ، دعينا ننظر الى الامر عن كثب وقرري بعدها ، هل يمكنك لمس هذه الاشياء الان ؟".

لم تستطع ان تفهم الفتاة اي شئ ولكنها استمعت لكلام والدها كله وقامت بلمس البطاطس والبيض واستنشقت رائحة الشاي ، وهنا قال لها والدها " اترين تم طهي البطاطس واصبحت لينة، والبيض المغلي اصبح من الصعب كسره ، وقدم لنا الشاي رائحة لطيفة".

لم تستطع مريم الاجابة علي هذه الالغاز ، وهنا اوضح لها والدها قائلا " كانت البطاطس صلبة وقوية قبل غليها، والآن قد تحولت الي بطاطس لينة وناعمة، وأيضا، كان البيض حساس ولكن بعد الغليان أصبح ثابتا ، ورشفة الشاي اصبحت لذيذة" ، فسألته مريم" ماذا يعني هذا يا أبي ، انا لا افهم اي شئ" ، اجابها الاب قائلا " يا أبنتي يجب ان تتعلمي ان كل شئ استجاب بشكل مختلف للمياه المغلية مع انني وضعت كل كائن تحت نفس نوع الظروف، فكل منهما واجه محن مماثلة، ولكن كان رد الفعل مختلف ، فالبطاطس، عندما وضعت في الماء المغلي، أصبحت ضعيفة جدا ، وأصبح البيض قويا من الصعب جدا كسره واما عن أوراق الشاي فهي فريدة من نوعها ، فهي غيرت الماء نفسه، واعطته نكهة فريدة من نوعها ورائحة وأعطت شيئا جديدا ".

وهنا ماري فهمت مقصد والدها في أننا من الممكن ان نتمكن من تكوين شيء جديد وفريد من نوعه حتى عندما نعاني المحن .​
 
الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.

أعلى