في شهر يناير كانون الثاني ضربت موجة برد قوية ولاية فلوريدا الأمريكية ، وقد خلفت هذه الموجه دمار واسع في أكثر من 4 محاصيل فاكهة في الولاية .
حيث انخفضت درجة الحرارة في الجزء الأوسط من الليل في الولاية وبشكل كبير جدا لتصل إلى -5 درجة مئوية .

وقد حاول المزارعين حماية الفاكهة عن طريق رش المحاصيل بالماء للتخفيف من حدة موجة البرد ، لكن هذه الموجة من البرد خلفت جمال لا يصدق للمحاصيل وهي مكسوة بالجليد، وهذه مجموعة الصور الرائعة . ، والصورة أعلاه لرقائق الجليد على شجر البرتقال !!.